رئيس التحرير

يسري ابو غازي

رئيس مجلس الادارة

صفاء سمير
أخبار عاجلة

سلاح جديد سوف يغير مجرى الحرب

تم إطلاق سلاح جديد بنجاح وهذا السلاح موجه بالليزر عالي الطاقة بتكلفة لا تتعدى 10 جنيهات إسترلينية فقط، مما سوف يؤدى إلى قلب موازين الحرب مستقبلاً ويحدث ثورة في ساحة المعركة

حيث أطلق سلاح DragonFire عالي الطاقة بنجاح ضد أهداف جوية خلال تجربة في منطقة Hebrides Range التابعة لوزارة الدفاع البريطانية، ويعتبر الأول من نوعه في المملكة المتحدة.

كما يتم تطوير السلاح، الذي تعمل عليه شركة كينيتيك البريطانية، لضرب الصواريخ والطائرات بدون طيار وأهداف العدو الأخرى، وفقاً لما جاء في تقرير نشرته صحيفة “تلجراف” البريطانية.

كما أن السلاح الجديد لا يحتاج أي ذخيرة، إذ يقوم باستخدام الطاقة الكهربائية، وهذا السلاح يعد ميزة في الوقت الحالي حيث يستهلك الغرب مخزون الصواريخ من خلال التبرع بها لأوكرانيا.

وما زال نطاق السلاح الجديد يعد سرياً، إلا أنه يمكنه التعامل مع أي هدف مرئي وتعادل دقته ضرب عملة معدنية من مسافة كيلومتر واحد.

وتحدثت وزارة الدفاع إن الاختبارات أظهرت القدرة على الاشتباك مع أهداف جوية في النطاقات ذات الصلة وأصبحت خطوة كبيرة في إدخال التكنولوجيا، التي يدرسها الجيش البريطاني والبحرية الملكية، إلى الخدمة.

وبين وزير الدفاع البريطاني غرانت شابس أن “هذا النوع من الأسلحة المتطورة لديه القدرة على إحداث ثورة في ساحة المعركة من خلال تقليل الاعتماد على الذخيرة باهظة الثمن، مع تقليل مخاطر الأضرار الجانبية أيضاً”.

وقال أن مثل هذه التقنيات المتقدمة كانت “حاسمة في عالم شديد التنافس”، وساعدت المملكة المتحدة على “الحفاظ على ميزة الفوز في المعركة والحفاظ على سلامة الأمة”.

وتعتبر أسلحة الطاقة الموجهة بالليزر يمكنها أن تشتبك مع الأهداف بسرعة الضوء وتستخدم شعاعاً مكثفاً من الضوء لاختراق الهدف، مما يؤدي إلى فشل هيكلي أو نتائج أكثر تأثيراً إذا تم استهداف الرأس الحربي.وعادة ما تكون تكلفة تشغيل الليزر أقل من 10 جنيهات إسترلينية لكل طلقة، مما يعني أن لديه القدرة على أن يكون بديلاً منخفض التكلفة على المدى الطويل لبعض المهام التي تنفذها الصواريخ حاليًا.

عن اسماء نصر

شاهد أيضاً

تقرير: نمو قياسي لعدد النازحين داخليا..

أعلن مركز رصد النزوح الداخلي (IDMC) أن عدد النازحين الداخليين في العالم جراء النزاعات المسلحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *