رئيس التحرير

يسري ابو غازي

رئيس مجلس الادارة

صفاء سمير
أخبار عاجلة

نزلت لتفقد سفينة مُحطمة واختفت.. فأين هي الآن؟

تتسابق السلطات البحرية مع الزمن للحصول على الموارد اللازمة للعثور على الغواصة المفقودة «تيتان»، التي فقدت الاتصال بسفينتها الأم أثناء غطسها في حطام السفينة «تيتانيك» في أعماق شمال المحيط الأطلسي يوم الأحد.

كما أضافت مصادر من موقع «سي إن إن» أن هناك 5 سفن رئيسية تشارك في جهود البحث عن الغواصة المفقودة، وفقًا لما أعلنته خفر السواحل الأمريكية والكندية.

وكانت السفينة الأولى التي تم تجهيزها هي السفينة الكندية «Motor Vessel Horizon Arctic»، التي يصل ارتفاعها إلى 307 أقدام، بحظيرة لمركبات التحكم عن بعد (ROV)، مع نظام إطلاق واسترداد. إذ أكّد شون ليت، الشريك المؤسس ورئيس المالك، أنَّه تمّ تحميل طائرة (ROV) من الجيش الأمريكي على متن السفينة مما يعطيها تعزيزات هائلة.

اما عن السفينة الثانية فهي أكثر تميزًا، حيث تعد سفينة «CCGS John Cabot» سونار عميق متقدم، إذ يبلغ ارتفاعها 207 أقدام، للخفر السواحل الكندي، وهي تستخدم تقنية السونار لاستقبال وتحليل انعكاسات الموجات الصوتية للعثور على الأشياء أو لرسم خرائط للمعالم في المحيط.

اما السفينة الثالتة فهي دفاعية تابعة للبحرية الكندية، وتُدعى HMCS Glace Bay ، ويبلغ ارتفاعها نحو 181 قدمًا، وهي مجهزة بطاقم طبي وغرفة تخفيف الضغط المتنقلة، وهي قد تكون ضرورية لأي ناجين يتمّ إنقاذهم من عمق حطام «تيتان».

اما السفينة الرابعة L’Atalante، وهي مخصصة للأبحاث، حيث تحمل سفينة الأبحاث الفرنسية «فيكتور 6000»، التي يبلغ ارتفاعها 279 قدمًا، مركبة «ROV» متعددة الأغراض، ويمكن لهذه المركبة الغوص إلى أعماق كثيره، حيث تصل قدرتها على الغوص إلى 20 ألف قدم، ويقع حطام السفينة «تيتانيك» على عمق يبلغ 13 ألف قدم.تتمتع مركبة «ROV» فيكتور 6000 بقدرات متعددة، إذ يمكنها تنفيذ مهام الفيديو والبحث الصوتي والتفتيش، كما تتميز بأذرع آلية قادرة على التعامل مع الأشياء بكفاءة.

اما عن المركبة الخامسة والأخيرة «Magellan ROV» التي يتمّ تشغيلها عن بعد لرسم خرائط أعماق البحار، والتي تعمل كجزء من غواصات يمكنها الوصول إلى عمق يتجاوز 19 ألف قدم، والتي تعد أداة مهمة لاستكشاف البحار وفحواه.

عن سمر الغنام

شاهد أيضاً

تقرير: نمو قياسي لعدد النازحين داخليا..

أعلن مركز رصد النزوح الداخلي (IDMC) أن عدد النازحين الداخليين في العالم جراء النزاعات المسلحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *